تاريخ الزعفران

سمات زهرة الزعفران هو أكثر المواد غلاء في التاريخ. الأصل الفارسي لكلمة زعفران هو زفاران بما معناه "أصفر"

ونجد الزعفران في لوحات للماموت في العراق (50.000 سنة قبل الميلاد).كما استعمل للسحر من قبل السومريين (5000 سنة قبل الميلاد )
نجد أقدم أثر مكتوب يتحدت عن هذه التوابل بالانجيل (تراتيل دينية 4ـ13) حيث يفتخر برائحتها العطرة
الخصائص الطببية للزعفران وجدت في البرديات المصرية التي يرجع تاريخها إلى 1500 عام قبل الميلاد

اعتبر الأشوريون الزعفران رمزا من رموز الطهارة، فقط العذراوات لهن الحق في قطفه
التجار الفينيقيون ساعدوا في ترويج الزعفران في جميع أنحاء اوروبا، كما استخدم في العطور و الترياقات،النكهات وكذا التلوين
كما مؤخرا ميشيل أونج استخدمه في طلاء la Capelle Sextine

كان القراصنة في البحر الأبيض المتوسط في القرن التاسع عشر، يفضلون نهب السفن المحملة بالزعفران على المحملة بالذهب، مما دفع البازليين إلى زراعة الزعفران بأراضيهم، مما جعل في سنوات قليلة بازل من أغنى مدن أوروبا

حاليا النصيب الأكبر من الانتاج العالمي (300 طن سنويا) يمتد من البحر الابيض المتوسط إلى غرب شرق كشمير. تهيمن حسب التسلسل ايران، اسبانيا، الهند، اليونان، ادبيجان، المغرب وايطاليا على السوق العالمية، يبلغ مجموع الانتاج الاجمالي لايران و اسبانيا إلى ما يقارب ٪80 ، و هناك من يقول أن ايران تصل إلى ٪96 من الانتاج العالمي